الثلاثاء، 30 نوفمبر، 2010

قالوا زمان


أعود مجددا لتتمة ما كنت قد بدأته في تدوينات سابقة من عرض لبعض الامثال الشعبية المغربية وكالعادة سأعرض مجموعة من الامثال لايوجد وحدة موضوع بينها لكن قاسمها المشترك انها من الثقافة الشعبية المغربية.

في مرحلة اولى سأعرض الامثال دون شرح لاني اريد ان اعرف الى اي مدى سيستطيع غير المغاربة فهمها وسأقوم لاحقا بتوضيحها وشرح معانيها ومفرداتها في صفحة التعليقات.

انا في همو كندادي وهو فتقلاع وتادي

تيبيع القرد و تيضحك على اللي شراه

اللي بغى الزين, يصبر لتقيب لودنين

اللي ما تيخيط كساتو, يطيب غذاتو, يحلب شاتو عزيه فحياتو

الطلاب يطلب و مرتو تصدق

حماتي و جه الدلو, هي حارة و ولدها حلو

الي دار راسوا قي النخالة ينقبوه الدجاج

اذا اعطاك العاطي لا تحرث لا تواطي

اطلع تاكل الكرموص ، نزل شكون قالهالك

اللَّهُمَّ بْخُّوشَه وْتْونّس وَلاَ يَا قُوتَه وْتْهَوَّسْ

درجة بدرجة حتى يحن مول الرجا

اللي مجابتو المحبة ماتجيبوا الحزارة

حتى شبع صالح عاد قال خبزكم مالح

داك الجامع اللي قريتي فيه انا اللي بنيته

كيعاود همه لضرة أمه

الى بانت المعنى لافايدة ف التكرار


في انتظار التواصل معكم على صفحة التعليقات.

الثلاثاء، 23 نوفمبر، 2010

صورة لن أنساها


كيف يستطيع انسان أن يذبح أخاه في الانسانية ? اعرف ان السؤال صادم لكن هذا حدث فعلا كيف يتجرد انسان من أدميته ولماذا? هل يمكن ايجاد مبررات لهذا الفعل? اي حقد وأي كره هذا الذي يدفع انسانا لمثل هذا الفعل ? وهل بعد هذا الفعل يبقى مستحقا لصفة الادمية ام يكون بفعلته هذه قد انزلق لمرتبة الحيوانية?

منذ ايام وانا أحاول ان انسى أحاول عبثا ان أخرج من مخيلتي صورة رأيتها من ضمن مارأيت في أحداث العيون صورة لشخص يطبق بيده على فم رجل امن أعزل ملقى على الارض وبيده التانية يحمل سيفا وهو يستعد للاجهاز على ضحيته ذبحا هذه الصورة ترفض ان تفارق مخيلتي فضاعتها لاتوصف وقسوتها لن تشرحها الكلمات أبدا.

استغرب جدا من قدرة البشر على التوحش استغرب اكثر من قدرة من يأتي بمثل هذه الافعال على الاستمرار في العيش استغرب من قدرته على الاستمتاع بالحياة أستغرب أن لا تلاحقه صور ضحاياه استغرب ان لا تلاحقه النظرة الاخيرة التي رمقه بها ضحيته.

كلما شاهدت تلك الصورة وغيرها من صور هذه الاحداث أتخيل حال أهل المجني عليهم فعددهم في هذه الاحداث بلغ 11 لأنه ان كنت انا التي لا تربطني صلة الدم بهم وهذا حالي فكيف بمن تربطهم بهم اواصر القرابة وصلة الدم لكن يبقى عزاءهم وعزائي اننا نحتسبهم شهداء عند الله ان شاء الله لانهم قضوا في سبيل الحق والواجب.

قال تعالى عن حرمة قتل النفس " وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِناً مُّتَعَمِّداً فَجَزَآؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِداً فِيهَا وَغَضِبَ اللّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَاباً عَظِيماً " وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " أول ما يُقضى بين الناس يوم القيامة في الدِّماء " رواه البخاري ومسلم .

الثلاثاء، 16 نوفمبر، 2010

السبت، 13 نوفمبر، 2010

وكيف تكوني صحراء وفوقك راية مغربية




من حبي للوطن والملك
فرحان ومطمئن والشكر لمولانا
والليلة ياانا
مقدوا يتخمموا نكون معاكم انا
مولانا يامو الى لاقى مولانا
يا اماني والليلة جانا اماني والله لاقانا
*****
وأنت الصحراء لافخر
انت خير البادية
وكيف انك عدت صحراء
وفوقك راية مغربية
يا أماني
*****
وانت الصحراء لافخر
انت خير البادية
وكيف انك عدت صحراء
وفوقك راية علوية
يا اماني
*****
يابلادي يااللي يحجبها الهي
نشكرها بعدا أنا
فيها بوها ولد الحسن
سيدي محمد خويا أنا
أماني
*****
يابلادي يحجبها الهي
نشكرها بعدا أنا
فيها بوها ولد الحسن
السادس خويا انا
يا اماني

الأحد، 7 نوفمبر، 2010

هل تحب ان تحضر عرسا في تمكروت?

هذه الايام تجري الاستعدادات على قدم وساق لعرس ابن خالي بقرية تمكروت ففكرت لم لاأشرككم معي في تفاصيل العرس بقريتي والتقاليد الموجودة والمثوارثة أبا عن جد.

بداية دعونا نتفق ان عرس القرية يختلف عن عرس المدينة في أنه ممتد في الزمن بينما عرس المدينة يقتصر على يومين فقط يوم الحناء ويوم العرس واحيانا يتم اختزال اليومين في يوم واحد يتم فيه كل شئ.

ايضا القرية تختلف عن المدينة في ان الاسر هناك ممتدة بمعنى في البيت الواحد تجد الاب والام واولادهم المتزوجين فالبيوت واسعة وتسع الجميع ايضا الحياة بسيطة لاتعقيدات مطلقا عكس المدينة التي الكل فيها يفكر في الاستقلال بنفسه وبناء عش مستقل.

ايضا في قريتي العروس هي التي تأتي بالجهاز كاملا اي اثاث بيت الزوجية العريس يعطي الصداق المثفق عليه ويحضر ملابس العروس وذهبها لكن لاتوجد مغالاة في ذلك ويحدد الغرفة التي ستكون خاصة به في بيت العائلة ويعطي قياساتها لاسرة العروس وهم يتكلفون بالباقي وهذا يشمل جهاز غرفة النوم وصالون واواني المطبخ من الالف للياء حتى المقشة تأتي بها العروس وطبعا التنافس يكون على أشده بين الاسر كل واحدة تريد ان تكون غرفة ابنتها الافضل وهذا في النهاية يصب في مصلحة العرسان لذا تجد الاسرة التي عندها بنات كثر تبدأ في تجهيزهن وهن لازلن طفلات كي لايكون الحمل ثقيلا عندما يحين موعد الزواج.

حسنا الان سيبدأ العرس الانطلاقة تكون واحدة في بيت العروسين في كل بيت يكون هناك ذبيحة العرس صباحا بحضور الاقارب والجيران وسط اهازيج وغناء ايذانا ببدء العرس بعدها في البيتين هناك عشاء بالكسكس لكل الحاضرين.

اليوم التاني الضيافة تكون وجبة الغداء في البيتين ايضا كل على حدة والدعوة تكون عامة لكن في هذا اليوم الاطعام يكون للرجال فقط الدعوة تكون لاهل القرية وللقبائل المجاورة الحضور يكون جماعي بمعنى القبيلة تجتمع ثم ثأثي بالاهازيج والغناء الى بيت العرس لاشهار الامر واعلام الجميع ان الوجهة لبيت فلان الذي يزوج ابنه او ابنته .

بعد الاطعام وفي البيتين كل على حدة يلبس العروسان لباسا ابيض ما يميز العريس انه يضع فوق جلبابه الابيض سلهاما اسود وعلى رأسه عمامة بيضاء العريس يتوجه الى ساحة كبيرة مخصصة لهذا الغرض حيت يتم تخضيب رأسه بالحناء ويوضع في عمامته نبات أخضر ويتم اطلاق البارود تعبيرا عن الفرح كل هذا والاهازيج والاغاني والصلاة على النبي مستمرة وعند الانتهاء يعودون ادراجهم الى بيت العريس يكون في استقبالهم امام البيت حسب العادة الجارية أخت العريس وان لم توجد ابنة عمه او احدى قريباته تلبس ازارا ابيض وتحمل في يدها مرأة كبيرة وامامها اناء به حليب واناء به ثمر عندما يأتي العريس يتوقف امامها ليرى نفسه في المرأة ويشرب من الحليب ويأكل من الثمر بعدها يدخل الى المنزل والحضور يتناولون من ذلك الحليب والثمر الذي أكل منه العريس تبركا خصوصا غير المتزوجين ليكونوا يوما مثله بعدها يتوجه رفقة اصدقائه للحمام فالليلة ليلة عرسه .

في نفس التوقيت في بيت العروس نفس العملية لباس ابيض و خضاب بالحناء داخل بيت اهلها ووسط المدعوات .

ليلا في بيت العروس يكون هناك حفل عشاء للحضور ويتم تلبيس العروس وسطهم وتزيينها وتمشيط شعرها كل هذا وسط النساء المدعوات ووسط وفد من نساء عائلة العريس يحضرن لاصطحابها .

في هذا الوقت في بيت العريس جرت العادة على اقامة خيمة خارج بيت الزوجية يكون فيها احتفال مخصص للرجال فقط لاوجود للنساء يكون فيه فرقة غنائية تؤدي وصلاتها في حين يعد البيت لاستقبال العروس ومن سيأتي معها من عائلتها حيث يتم استقبالها في باب البيت بالعطر والاهازيج و جرت العادة انها لاتسير على قدميها الى غرفتها وانما تقوم واحدة من النسوة بحملها من السيارة التي قدمت فيها الى ان توصلها الى غرفتها بعدها كل الحضور يتوجهون الى داخل البيت ويتم اطعامهم حتى ولو كان حضورهم في الثالثة او الرابعة صباحا.

يوم الصباحية يكون يوما توجه فيه الدعوة الى النساء للغذاء فيوم الحناء الاطعام كان للرجال فقط ويستمر الاحتفال بالغناء والرقص طيلة اليوم.

اليوم الثالث جرت العادة ان عائلة العروس هي التي تتكلف باحضار الغذاء عائلة العريس في هذا اليوم هم ضيوف الا اذا ارادوا هم ان يضيفوا شيائا او كان ضيوفهم كثر وارادوا المساهمة.

العرس يستمر من يوم حضور العروس ولمدة سبعة ايام خلالها الاحتفالات تكون مستمرة والعروس دوما في ابهى زينة ووجباتها تتناولها دوما في غرفتها مع عريسها ويستضيفون معهم من أرادوا ان يوجهوا له الدعوة وطيلة هذه السبعة ايام العروس ترتدي ملابس واسعة دون حزام هذه هي العادة.

في اليوم السابع ويصطلح عليه بيوم الحزام يستيقظ العريس فجرا يصلي ويتوجه رفقة اصدقائه الى الحقول يحضر شوكا أخضر من النخل ويحضر معه فاكهة الموسم الموجودة ونبات أخضر وثمر وعند عودته وبحضور العائلة ترتدي العروس ازارا ابيض ويشبكه العريس بالشوك الاخضر الذي أحضره من النخل وتضع الزوجة حزاما على ملابسها ايذانا ببدء حياة زوجية حقيقية وسط اهازيج الحاضرين وتقوم بجولة رفقتهم في انحاء البيت وتتعرف على مسؤوليتها وتساهم بشكل رمزي في ألاشغال المنزلية وسط زغاريد الحاضرين .

في مساء نفس اليوم تجلس العروس وسط الضيوف من النساء يمشطون شعرها بالزعفران وماء الورد ويغطونها بازار ابيض ويصعد زوجها للسطح المطل على مكان تواجدهم ويرمي على الجمع الفواكه التي أحضرها صباحا والمكسرات والحلويات والتمر كناية عن الرزق الذي يتمنى أن يفيض عليهم وسط زغاريد الحاضرات لتقوم العروس وسط دعوات الحضور بدوام الافراح ومع تمنياتهم للعروسين بالرفاء والبنين وهكذا ينتهي العرس بشكل كلي وتخلع العروس لقب عروس لتحمل لقب زوجة في انتظار لقب الأم في قادم الايام.

والعقبى لكم في الافراح ان شاء الله.

السبت، 6 نوفمبر، 2010

6 نونبر ذكرى غالية



الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر
صوت الحسن (الملك الراحل الحسن الثاني ) ينادي بلسانك يا صحراء
فرحي يا أرض بلادي أرضك صبحت حرة
مرادنا لازم يكمل بالمسيرة الخضراء

الله الله الله الله

مسيرة أمة و شعب بولاده و بناته
شعارها سلم و حب و الغادي سعداته


الله الله الله الله

صوت الحسن ينادي بلسانك يا صحراء
فرحي يا أرض بلادي أرضك صبحت حرة
مرادنا لازم يكمل بالمسيرة الخضراء

الله الله الله الله

حاملين كتاب الله و طريقنا مستقيم
إخوانا فالصحراء يسالونا الرحم
يا قاصدين الصحراء أبوابها مفتوحة
مسيرتنا الخضراء نتيجة مربوحة
فيها أمن و سلام تاريخ مجد الوطن
بلا حرب بلا سلاح معجزة الزمان

الله الله الله الله

صوت الحسن ينادي بلسانك يا صحراء
فرحي يا أرض بلادي أرضك صبحت حرة
مرادنا لازم يكمل بالمسيرة الخضراء


الله الله الله الله

الثلاثاء، 2 نوفمبر، 2010

هل تتحمل هذا?

هل جربت يوما العلاج بالكي? هل تؤمن انه يمكن ان يكون وسيلة للعلاج? هل ترفضه? هل تعتبر من يلجأ اليه جاهل او مجنون? هل تتخيل حجم الالم? هل تتوقع أن تتحمله ام ترى الامر ضربا من الخيال?

انا عشت التجربة لاني منذ سنة اعاني الما في قدمي بسبب سقوطي من على الدرج وباءت كل محاولاتي للعلاج بالفشل الطب يقول لامشكلة موجودة في حين انا احس بالالم والعلاج التقليدي بالدلك والربط ايضا لم يأتي بنتيجة يغيب الالم لفترة ويعود مجددا فكان الحل باقتراح العارفين والمثل الدارج هنا يقول "أسأل المجرب ولا تسأل الطبيب" كان الحل برأيهم هو كي موضع الالم بالنار ولانني أعيتني كل الحيل للتغلب على هذا الالم فقد وافقت على الاقتراح العملية تمت بوضع قطعة من الكبريت بحجم حبة العدس على موضع الالم واشعال النار فيها وأترك لكم تخيل المنظر وحجم الالم.

هذه التجربة اكدت لي وبالملموس مدى الاعجاز الرباني الموجود في هذه الاية " ان الذين كفروا سوف نصليهم نارا كلما نضجت جلودهم بدلناهم جلودا غيرها ليذوقوا العذاب ان الله كان عزيزا حكيما" لقد اكدت لي التجربة بما لايدع مجالا للشك ان مركز الاحساس بالالم هو الجلد فما ان يحترق الجلد حتى ينعدم الاحساس بالالم يعني الصبر وقوة التحمل تكون فقط في الثواني الاولى التي يحترق فيها الجلد بعدها سبحان الله لااحساس أبدا بالالم .

ختاما اقول وقانا الله واياكم من نار جهنم.