الخميس، 24 فبراير، 2011

سؤال

ياترى ماسر أصرار معمر القذافي على كلمته السحرية حبوب الهلوسة التي يعيدها على مسامعنا في كل خطاب حيث نجد الكلمة بين كل جملة وجملة من كلامه تارة يتهم المصريين باعطائها لليبيين وتارة التونسيون هم من يفعلون واليوم أصبح بن لادن وأتباعه من يفعلون فهل لان الشعب ثار عليه وطالب بحريته أصبح في عرف معمر القذافي مسطولا ام أنه كان مسطول لانه تحمله اتنان واربعين سنة।
يارب يارب أرنا قدرتك في معمر القذافي فانه لايعجزك ياأرحم الراحمين।
دعوة الى كل من يؤمن بالله الواحد الاحد أيا كانت ديانته أن يرفع أكفه الى السماء ويدعوا الله الواحد الأحد أن يرينا عجائب قدرته في هذا الظالم المتجبر أخلصوا الدعاء من فضلكم فقدرة الله أكبر من كل ظالم.

الاثنين، 21 فبراير، 2011

ليبيا الشهيدة

رغم ماقاساه التونسيون ليتحرروا وما قاساه المصريون ليتحرروا ومايقاسيه الان اليمنيون ليتحرروا لكن لا أحد من هذه الشعوب دفع الثمن الذي يدفعه اليوم الشعب الليبي ليتحرر
امس وانا أشاهد خطاب سيف الاسلام القذافي (لاأعرف للان ماالصفة التي تحدث بها غير انه ابن العقيد معمر القذافي) قلت كان الله في عون هذا الشعب فالخطاب الذي جاء في هذه الظرفية الصعبة كان كله تهديد ووعيد خطاب أمس يعتبر دليل مادي وملموس على همجية هذا النظام القمعي
اليوم الطائرات والمدفعية تقصف المتظاهرين وسط صمت عربي ودولي مخجل
أنا أشعر بخزي كبير وبعار ومهانة وبعجز لأني لاأملك الا الدعاء في ما من بيدهم الامرويمكلكون سبل الضغط يتفرجون على شعب أعزل يباد من طرف شخص مصاب بجنون العظمة تصرفاته وقت السلم ثثير التعجب والاستغراب فكيف ستكون وهو يحس بعرشه يهتز تحت قدميه
لك الله يا ليبيا ولك الله يا شعب ليبيا ويا منتقم ياجبار عليك بالظالمين فلا ملاذ لنا سواك ياأرحم الراحمين.

السبت، 19 فبراير، 2011

عن 20 فبراير أحدثكم

انا مواطنة مغربية أحب هذا البلد وأعشق ترابه سمعت كغيري عن موضوع 20 فبراير وأنا كمواطنة مغربية لي الحق أن أعبر عن رأيي فيما سيحدث لانه يخصني وسأعبر عن رأيي في السطور التالية:
  • بداية انا لاأزايد على وطنية من دعوا لهذا اليوم فالله وحده أعلم بالنوايا
  • أيضا أنا لا أدعي أن المغرب هو واحة الديموقراطية أو أنه جنة الله في أرضه لكنني أيضا لاأستطيع أبدا أن أنكر أنه بلد الاستقرار والامن والامان
  • بالنسبة لي النظام الملكي خط أحمر أرفض أي مساس به وأرى فيه ضمانة لاستقرار بلدي
  • ايضا أعرف أن بلدي مستهدف في وحدته الترابية ولنا في ما حدث في مخيم اكديم ازديك والاكاذيب التي أختلقتها ألة الاعلام الاسباني وألة الاعلام الجزائري أكبر عبرة
ختاما أنا عن نفسي لن أشارك في هذا اليوم لكني أعترف ان التظاهر حق مشروع وأن مطالب الاصلاح أيضا مشروعة لكن حذار من الانزلاقات فالاكيد الاكيد ان كل المغاربة بالنسبة لهم الملكية خط أحمر والوحدة الترابية للمغرب أيضا خط أحمر أما الاصلاح فلا أحد يرفضه وتذكروا جميعا أننا جميعا كنا وسنظل ننشد من من أعماق قلوبنا

أخوتي هيا للعلا سعيا
نشهد الدنيا انا هنا نحيا
بشعار
الله الوطن الملك

السبت، 12 فبراير، 2011

مصر النهاردة

ياترى لو لم يكن محمود سعد في التلفزيون المصري من كانت ستكون له المصداقية من مذيعي برنامج مصر النهارده لتقديم حلقة اليوم? سؤال ظللت طوال الحلقة التي استمتعت بمتابعتها أطرحه على نفسي وأنا أتسائل ترى أكنت سأصدق تامر أمين أو خيري رمضان لو كان أحدهما الذي قدم الحلقة أكان احساسي بهما سيكون نفس احساسي بمحمود سعد وكان الجواب يصدر مني عفويا ودون تردد أني لن أصدقهما وسأظل أستعيد في بالي مواقفهما طيلة 18 يوما الماضية.

الدرس الذي استفدته اليوم أن الانسان يجب أن ينحاز دوما للحق لان دولة الظلم ساعة ودولة الحق الى قيام الساعة.

الجمعة، 11 فبراير، 2011

اكتب لمصر اليوم شعرا مثلها

يوم 25 يناير تساءلت ترى هل تفعلها مصر? وكنت كلي يقين انها تقدر لكن كان عندي خوف كبير أن لاتنجح لآي سبب من الاسباب.

ظللت طيلة 18 يوم مسمرة امام شاشة التلفاز او الحاسوب اتابع وأراقب وأدعوا الله لأني لاأملك الا الدعاء.

تابعت خطابات الرئيس الثلاثة وفي كل مرة كنت أحس بنفس خيبة الامل التي كنتم تحسون بها ولكن أيضا في كل مرة كنت أفخر بثباث موقف الثوار.

اليوم وأمام هذه النتيجة المبهرة لاأملك الا أن أقول ومن أعماق قلبي مبروك لمصر مبروك لأهل مصر بل ومبروك لكل العرب فمصر اليوم يحق لها أن تقول انها أم الدنيا
.

دامت مصر عزيزة بأهلها ومبروك الف الف ألف مبروك