الجمعة، 22 أبريل، 2011

انا والثوراث العربية

لماذا لا أكتب سؤال ظل يساورني منذ تاريخ اخر تدوينة كتبتها هنا منذ شهر لانني اكتشفت انني كلما اردت الكتابة اتوقف فور وضعي لنقطة البداية
الاحداث حولي متشابكة ومتسارعة أحيانا واضحة ومفهومة واحيانا أخرى غريبة وتستعصي على الفهم ايضا واقع الحال وهموم اقطار عديدة في الوطن العربي تجعل انشغالي بغير هذا أمرا تستهجنه نفسي ولا تقبله



أتابع باهتمام وترقب ثورة تونس التي للامانة فاجأتني لانني في البداية لم أهتم للامر كثيرا ولم أصنفه على انه ثورة الا في الايام الاخيرة تابعت خطابات بن علي الثلاثة وصدقا لم أكن اتوقع ابدا النهاية التي ألت اليها الامور الان أستعيد دوما الكلمات الصادقة والمتدفقة للمحامي الشاب في شارع الحبيب بورقيبة " المجد للشهداء الحرية للتوانسة الشعب التونسي مايموتش بن علي هرب بن علي هرب" احترمت ايضا وعي شباب تونس ورعايتهم لثورثهم المجيدة واتابع للان التجاذبات بين أسرى الماضي والمطالبين بالتغيير الحقيقي لكن كلي ثقة ان تونس الديموقراطية قد ولدت ولن يستطيع أحد ان يوقف قطار تقدمها







الثورة المصرية أحسها كمولود ولد أمامي تابعت ولادته حتى قبل أن يحين موعد المخاض فقد تابعت الاستعدادات والدعوة على الانترنت ليوم 25يناير وتسائلت في تدوينة لي يومها ترى هل يفعلها شعب مصر?ولم يتأخر الجواب وفعلها شعب مصر وحقق المعجزة
تابعت الثورة المصرية لحظة بلحظة كأنني فرد من أفرادها تابعت خطابات الرئيس السابق الثلاثة وشعرت بنفس خيبة الامل وحرقة الدم التي شعر بها المصريون تابعت موقعة الجمل مباشرة علة قناة الجزيرة ووضعت يدي على قلبي من ان ينجح تخطيطهم لكن الله سلم
أحداث كثيرة في هذه الثورة لن أنساها وأثرث في بشكل كبير منها دموع وائل غنيم في برنامج منى الشاذلي صور الشهداء أغنية انا بحبك يابلادي التي للان لاأستمع لها الا وتتساقط دموعي خصوصا لو كانت مرفقة بصور الشهداء فيديو شهيد الاسكندرية الذي قتل بدم بارد رغم انه لايحمل سلاحا زغرودة نوارة نجم على قناة الجزيرة وصرختها" مفيش خوف تاني مفيش ظلم تاني" وغير هذا كثير وكثير وكثير
اتابع باهتمام احداث مابعد التنحي أثمن غاليا الاصرار الشعبي على تحقيق مطالب الثورة والضغط لتحقيقها اتابع تفاصيل الثورة المضادة وتكتيكاتها لاجهاض الثورة او على رأي بلال فضل لاجهادها لكني أثق في وعي شعب مصر لتجاوز كل ذلك






اليمن ارفع لشبابها القبعة على ثباثهم واصرارهم وتمسكهم بمطلبهم وأرفع لهم القبعة عاليا على تمسكهم بسلمية الثورة رغم انهم لاينقصهم السلاح ولو أرادو تحويلها لغير ذلك لفعلوا ورغم العنف الشديد الذي يقابلهم به النظام لكنهم يقابلون رصاصه بصدورهم العارية ومؤكد بالصبر والاصرار والعزيمة سيحققون المراد وسيرحل علي صالح غير مأسوف عليه





البحرين صراحة هي مما استعصى علي فهمه فأنا مع الثورة الشعبية ومع مطالب الشعوب في الحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية لكن النقل الاعلامي أظهر الموضوع هناك وكأنه صراع طائفي ولعل هذا ما يفسر الصراع السعودي الايراني الموجود الان على أرض البحرين








سوريا كنت اتمنى منذ بدأت ارهاصات الثورة في سوريا أن يكون الرئيس السوري في مستوى الحدث وأن يقرأ دروس التاريخ ويعتبر مما حدث في دول أخرى ويستجيب بارادته لارادة شعبه لكنه للاسف أبى الا أن يخيب ظني ويسير على الكاتالوج الذي سار عليه أسلافه بن علي ومبارك كما لو أنه عميت بصيرته عن رؤية نهاية الكاتالوج










المغرب أشعر بارتياح كبير وبفخر أن ملك البلاد في خطابه الاخير كان ثوريا اكثر من الثوار وفاجأ الجميع برفعه للسقف أعلى من التطلعات قبل أي ضغط شعبي وفتح المجال لنقاش مجتمعي حول دستور جديد يتوافق عليه الجميع ويوافق عليه الشعب باستفتاء عام







أصل الى ليبيا الحبيبة ليبيا الشهيدة الحية ضحية القذافي وأولاده للان أنا اتسائل بأي صفة يخاطب سيف الاسلام وعائشة القذافي العالم الا لو كانوا يعتبرون ليبيا "عزبة الوالد" أيضا خطابات القذافي لايمكن تصنيفها الا بالكوميديا السوداء
الاعلام الليبي ايضا سيبقى من مستملحات هذه الثورة فطرائفه لا تنتهي وتجعله مدعاة للتندر والضحك أكثر من كونه مصدر يمكن أن يستقي منه عاقل معلوماته فطرائفه لا تنتهي من استنكار تبني مجلس الامن لقرار الامم المتحدة لان التبني حرام في الاسلام الى تحضير الجن على الهواء مباشرة وغير ذلك كثير مما لايتسع المجال لسرده هنا
جوابي دوما لكل من يؤيد القذافي أو يجدد لافعاله تبريرا هو سؤال واحد " ترى هل تحب أن تحشر معه يوم القيامة? " انا جواب السؤال يكفيني لاعرف اهو على حق او على باطل
انا متأكدة ألف في المائة ان القذافي زائل لا محالة لكن السؤال الاهم يبقى بأي ثمن سيذهب? لذا فأنا ارفع أكف الضراعة الى الله في كل وقت أن يريني عجائب قدرته في القذافي وأعوانه وأولاده فانه لا يعجزه شئ سبحانه وأنذر لله يوم سقوط هذا الطاغية صيام ثلاثة ايام متتالية شكرا لله وامتنانا لفضله



هناك 17 تعليقًا:

خالد أبجيك يقول...

الحمد لله على عودتك أختي الكريمة، فقد طال غياب، وطال اشتياقنا لما تتنثريه هنا..

بالنسبة للثورات العربية، فهذا يدل على أن أمتنا مازالت بخير، وقد فندت كل المقولات التي تقول بأننا شعوب خانعة لا نحرك ساكنا.

ومازال الخير آت إن شاء الله..

كنت هنا..

البنفسج الحزين يقول...

خواطر
وحشتيني جدا ووحشتني تدويناتك القيمه عود حميد وفي انتظار جديدك دائما...
اما فيما يخص ثورات الشعوب العربيه فلا وصف ابلغ من انه المارد الذي ظل كامنا في قمقمه حتي ظن من حبسوة انه ضعف وفقد قوته ولن تقوم له قومه ولكنه وبأمر ومباركه من رب العالمين قام ونفض الغبار عن نفسه وخرج من القمقم ليزيق من حبسوة الذل والهوان أضعاف أضعاف ...واقول لثوار ليبيا واليمن وسوريا والبحرين اثبتوا فالنصر قادم باذن الله لا محاله ودوله الظلم ساعه ودوله الحق الي قيام الساعه
تحياتي

لـــولا وزهـــراء يقول...

ربنا مع كل الشعوب العربية اللي بتاندي بتحررها
.اول رة اعرف ان بن علي قال 3 خطابات زي حسني سبحان الله.. الناس التانية نفسها اطوا بايني
لولا

ماجد القاضي يقول...

السلام عليكم

حمد الله على السلامة أختي الكريمة..
صدقا ما أجمل ما كتبتِ من مشاعر رقيقة وحارة في نفس الوقت حول حبك وانشغالك بأحداث أمتك.. وهو ما نتوقعه من كل شخص حر يدرك معنى الحرية ويستمتع بعبيرها ويتلذذ بطعمها حين تأتي...!
سعيد لاستعادتك القدرة على الكتابة.. ولعودتك سالمة إلى عالمنا الموازي الذي لا ينفك عن أحداث واقعنا وهمومه.. عالم التدوين.
تحياتي الدائمة أختي الكريمة لك ولأهل المغرب.

♥نبع الغرام♥♪≈ يقول...

حمدالله على سلامتك ياقلبى يارب تكونى بخير
وبجد مفتقداكى من زمااااااااان اوى مش من شهر بس

♥نبع الغرام♥♪≈ يقول...

متحزنيش اختى ان شاء الله الخير والفرج قريب ربنا معاكم ومعانا ومع كل المسلمييييييييين يارب

خلى بالك من نفسك وياريت طمنينى عليكى

تحياتى

ايناس

عزيز يقول...

على السلامة وليتي بحال القمرة كتباني مرة فالشهرههههههه

مغربية يقول...

أحيانا يا خواطر
أجد نفسي غير مهتمة بأي من هاته الثورات
صور جرحى ليبيا جعلتني أتذكر القديم
وأرى أنها مجرد جعجعة في فنجان
ماعرفتش ولكن ............؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

Tears يقول...

عام 2011 سيذكره التاريخ كبداية للتحول فى العالم العربى و ربما كل الشرق الأوسط...كل شىء صعب فى البداية لكن ارادتنا قوية

Foxology يقول...

اولا حمد الله على السلامة

ثانيا الثورات العربية تدعو للفخر وتذكر دائما بأن دولة الظلم ساعة بالفعل وأن الرؤساء والملوك ليسوا آلهة وليسوا تابوهات مقدسة وانما هى مجرد أصنام صماء يمكن كسرها فى حالة عدم نفعها لنفسها ولشعوبها

تحياتى

ستيتة حسب الله الحمش يقول...

يعني انتي كمان يا نوجا كنتي زي حالتنا
عندك حالة خرس تدويني؟
انا فاكرة احنا بس اللي جوا الدايرة مزغللين ومحولين:)
على العموم كل تحليلاتك اوافق عليها ولأول مرة اعرف عن المغرب حاجة في 2011
كل اللي شفته على تويتر مظاهرات في بلدة مغربية ولا كان واضح الهدف ولا اللي حصل بعدها

تحياتي وقلبي مع العالم العربي التسونامي الطباع هذا العام

فتاه من الصعيد يقول...

ربنا كفاكم شر المواجهات

وشكرا على الكلمتين اللي على مصر دول ... شفتينا واحنا ثوار :))

ربنا مع كل مظلوم في العالم يا رب

*الطالبة عفو الله *زوزو يقول...

على سلامتك اختي نورت مدونتك و عالم التدوين برومته
عجبني الموضوع و طريقة تسلسلك فيه
الله المستعان صراحة الوضع في العالم العربي محزن للغاية
و انا من وجهة نظري اراها نهضة اسلامية سنعاني منها الان لكن سنرى نتائجها مستقبلا و ان شاء الله ستكون اساس متين لبناء مستقبل مجيد

و لا يسعنا الان و في موضعنا ه>ا سوى الدعاء

تحياتي اختي

غير معرف يقول...

ثقافة الهزيمة .. العتبة الخضراء‏

و تقول الحكومة المصرية التعيسة أنها تسعى لبناء أربع محطات نووية بحلول عام 2025، على أن يبدأ تشغيل أولاها في 2019 ، وأن يضيف البرنامج النووي الجديد ما يصل إلى 4000 ميجاوات !!! علما بأن تكاليف بناء 4 مفاعلات نووية حوالى 20 مليار دولار.

و نشرت جريدة المصرى اليوم فى 20 سبتمبر 2010 تصريح د.حسن يونس وزير الكهرباء و الطاقة جاء فيه سيتم إيفاد 67 مهندساً مصريا إلى كل من الولايات المتحدة، وروسيا، وفرنسا، وكوريا الجنوبية، للتدريب على التكنولوجيا النووية. وبالفعل هذا مفيد لأرسال الأصدقاء و المعارف فى رحلة مدفوعة الأجر على حساب الشعب المصرى الفقير.

..تكلفة مفاعل نووى جديد يبلغ 5.52 مليار إيرو ، و 300 من مراوح توليد طاقة الرياح تنتج ما يعادل مفاعل نووى و تتكلف 900 مليون إيرو فقط!!!

باقى المقال ضمن مقالات ثقافة الهزيمة بالرابط التالى www.ouregypt.us

فشكووول يقول...

السلام عليكم خواطر
تحياتى
يا بنيتى سنة2011 هى سنة ربيع الثورات العربيه .. اعتقد ان القمه القادمه ستكون قمة تعارف بين النظم العربيه المختلفه .. ان ما حدث فى تونس ومصر واليمن وليبيا وسوريا مرشح للحدوث فى بلاد عربيه كثيره وكبيره فعن ثورة مصر بحضارتها وعراقتها فقد انحاز الجيش الى الشعب .. وفى تونس حدث نفس الشيئ وهو انحياز الجيش الى الشعب .. اما فى اليمن فان الجيش لم يتخذ موقفا قويا كما حدث فى مصر وتونس وفى ليبيا ليس هناك جيش وانما شرازم مختلفه يدين بعضها بالولاء لسيف الاسلام القذافى والاخر لمعمر والاخر لاخيه مش عارف ايه الاسلام وكلهم سيف وسكاكين .. يا ترى القذافى ما كانش لاقى اسم اخر غير سيف وكل اولاده سيف .. طبعا هذا يخبر عن طبيعته الدمويه فهو يحب دائما الات الجراحه والسيوف والسكاكين ويحب الدم ومثله فى سوريا .. نظم ترى انها تملك البلاد وليست وكيله عن الشعب فى حكمها وانما هى مالكتها والشعب عبيد اسيادهم فالنظام فى سوريا وليبيا يعتقد انه الوحيد الذى يملك الحكمه والوحيد الصح وان ما سواه متأمرون ومندسون وقله وتحركهم الاجندات الاجنبيه وكل الكلام الذى يخترعونه اما فى المغرب فحمى الله الملك والهمه السراط ليستمع الى عقول شعبه .. والا فلا .. فالثورات لن تترك احدا متربعا على عرشه الا وهزت هذا العرش ..
ليعلم كل الحكام العرب انهم وكلاء لشعوبهم وليسعوا مالكين لهؤلاء الشعوب وانهم موظفون عموميون لدى الشعب وليسوا آباء او رؤساء قبائل وان الشعوب هى السيد
تحياتى

Ramy يقول...

ربنا يتمم كل هذا الزخم

على خير

• яаіn • يقول...

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

قلتى كل ماوجب ان يقال .. فى كل مرة أفتح فيها التلفاز أبان ثورة تونس ومصر كان قلبى يتوقف عن الخفقان وأدعو الله ان ينجي هذه الشعوب المسلمة .. المسالمة .. وعندما حان دورنا فى ليبيا الغالية كنت اموت ألف مرة فى اليوم خوفا على أهالينا فى بنغازي الحبيبة .. لاننى كنت أعلم ان ذاك الوغد سيبيدها على بكرة أبيها .. ولولا لطف الله و دعاؤنا ورجاؤنا وقرار مجلس الأمن .. لانتهت هذه الثورة فى مهدئها .. الحمد لله .. سقط الطاغية وليكن عبرة لكل من لايعتبر .. شكرا لك ع هذه التدوينة الجميلة