الثلاثاء، 28 سبتمبر، 2010

واجب تدويني


التفاعل بين المدونين أمر مطلوب يخلق التواصل ويعمم الفائدة لذا ينبغي الحرص عليه وتشجيعه واعتباره أداة مهمة تمكننا من بلوغ غايات نبيلة وتحقيق أهداف سامية.
في هذا الاطار تلقيت دعوات كريمة لآداء هذا الواجب التدويني وهو ما سأفعله في السطور اللاحقة

1-
من أرسل لك الدعوة؟

الدعوة الكريمة تلقيتها من:
عزيز صاحب مدونة عزيز
خالد أبجيك صاحب مدونة الفكر الحر
عبد الحميد صاحب مدونة قلم ثائر

2- ما هي المواقع المفضلة لديك وتزورها باستمرار؟ ضع رابطها و ما تستفيده منها ؟

موقع مانشيت رابطه تجدونه هنا منه استطيع الاطلاع على الصحف العربية

موقع الجزيرة نت رابطه تجدونه هنا منه ابقى دوما على اطلاع على جديد الاخبار في العالم

موقع الياهو رابطه تجدونه هنا منه ابقى على الاطلاع على جديد الاخبار العالمية ليس فقط السياسية وانما بالمجمل حتى المنوع منها

موقع غوغل رابطه تجدونه هنا بالنسبة لي اعتبره أفضل محرك بحث وأيضا منه يمكن الاطلاع على الاخبار العالمية في كل المجالات.

موقع اليوتيوب رابطه تجدونه هنا بالنسبة لي أعتبره كالعصا السحرية التي تضرب بها لتجد كل ما تبحث عنه من فيديوهات قديمها وحديثها ومنه استطيع متابعة ما فاتني ان سمعت عنه بعد انتهائه مثل ما حدث معي في برنامج منشد الشارقة.

3- حول الواجب أيضا إلى خمسة مدونين ؟

حسنا عادة انا في كل واجب احاول ان اجمع بين الضفتين المغرب بلدي ومن يتابعني من خارج بلدي وقد سعدت جدا وانا أرى واجب ماذا تقرأ يخرج من اطار المحلية الى اطار أوسع وأشمل هذه المرة المدونات المغربية التي أعرفها اما حلت الواجب فعلا واما وصلتها الدعوة من غيري لذا سأنقل الواجب للضفة الاخرى وسأرسله الى كل من :

مدونة مش عارفة بس نفسي أعرف
مدونة سعد الدين
مدونة تركي الغامدي
مدونة شرفتي الصغيرة وقصتي الكبيرة

مع ودي وتقديري للجميع.

هناك 53 تعليقًا:

Tears يقول...

فعلا كلها مواقغ هامة و اعتقد انها الاكثر زيارة عربيا


تحياتي

خواطر شابة يقول...

Tears
أسعدني مرورك عزيزتي
دمت بكل الود

غير معرف يقول...

ثقافة الهزيمة.. أسكندرية ليه؟

مصر تركز فى الدعاية و التسويق السياحى بالخارج على السياحة فى البحر الأحمر و سيناء و الرحلات النيلية من القاهرة لأسوان ، و هناك تصور خاطئ بأن الأسكندرية هى للسياحة الداخلية بالأضافة لبعض السياح العرب خاصة من ليبيا و هذا فقط فى شهور الصيف، و عندما شاهدت درجات الحرارة بمدينة الأسكندرية طوال العام فهى حتى فى شهور الشتاء تتراوح ما بين 8 و 18 درجة مئوية ، و هى تعتبر دافئة بالنسبة لسائح من أوروبا فينبغى عمل تخطيط لجذب ملايين من السياح الأجانب على مدار العام للأسكندرية، سيما أن هناك مواسم أجازات فى أوروبا و أمريكا فى الشتاء يستغلها الكثيرين للسفر و السياحة.

الأسكندرية مدينة تاريخية و لا تقل بأى حال عن مدن اليونان و إيطاليا و هى تستحق الزيارة، الأسكندرية فقط بمفردها و بما بها من أمكانيات سياحية تحتاج فقط إلى تحسين فى البنية التحتية و زيادة الطاقة الفندقية مع التسويق الجيد ليزورها 10- 15 مليون سائح سنويا مثل دبى و سنغافورة…

باقى المقال ضمن مقالات ثقافة الهزيمة بالرابط التالى www.ouregypt.us

همسات وبحــ الحياه ــر يقول...

جميل ياخواطر

دمتى بكل خير

تركي الغامدي يقول...

شكراً على الدعوة ، وفي التدوين مجال ارحب لتبادل الآراء المختلفة بمايثري تثاقفنا من المحيط إلى الخليج والعكس صحيح .
راجياً لك من الله تعالى التوفيق .

خالد أبجيك يقول...

بارك الله فيك أختي على حلك الواجب بامتياز.. فمبروك عليك النجاااااح ههههه

كنت هنا..

mrmr يقول...

فعلا مواقع هامه
لا يمكن الاستغناء عنها
ربنا يسعدك

حنين يقول...

ازيك يا نوجا
دايما تأتينا بكل ما هو مفيد وجديد
نشكرك على تعريفنا بهذه المواقع الهامه
دمتى بكل الود

marrokia يقول...

سرني التعرف على موقع مانشيت
جديد بالنسبة لي

ستيتة حسب الله الحمش يقول...

شكرا للدعوة يا جميلة
ولم اكن اعرف موقع مانشيت
تحياتي
ملحوسة
باقي على الأجازة 3 ايام :) شفتي بحسب لك ازاي
ربنا يسعدك

خواطر شابة يقول...

همسات وبحــ الحياه ــر
وانت بكل الخير والمحبة عزيزتي

خواطر شابة يقول...

تركي الغامدي
سرتني استجابتك للدعوة ومعك حق التدوين مجال رحب لتبادل الاراء والانفتاح على الثقافات المختلفة
دمت بكل الود

خواطر شابة يقول...

خالد أبجيك
الله يبارك فيك هي خاصني ندير الحفلة ههه
دمت بكل الود

خواطر شابة يقول...

mrmr
خصوصا غوغل بالنسبة لي لاغنى عنه أعتبره افضل محرك بحث
دمت بكل ود عزيزتي

خواطر شابة يقول...

حنين
عزيزتي سعيدة بمرورك الطيب
دمت بكل الود والمحبة

خواطر شابة يقول...

marrokia
انا تعرفت عليه من خلال موقع ايجيبتي هو موقع فيه اخبار فنية وسياسية واقتصادية ورياضية ومنه اكتشفت دليل الصحف في هذه الصفحة المسماة مانشيت اجدها عملية جدا بدل البحث على رابط كل صحيفة على حدة
تهلاي لي فراسك بزاف بزاف

خواطر شابة يقول...

ستيتة حسب الله الحمش
ههه ده انت حبيبة قلبي من جوه عقبال ما يبقى بكرة الاجازة بكرة
دمت بكل الود والمحبة

فتاه من الصعيد يقول...

تاج مفيد للجميع فعلا :)

تحياتي

Haytham Alsayes يقول...

خواطر

مواقع مفيدة واستفدت منها

اجازة سعيدة ولاتنسي الصور

تحياتي لكي

خواطر شابة يقول...

فتاه من الصعيد
صحيح انا احاول ان اتابع الاجابات على المدونات أحيانا اكتشف مواقع لم اكن أعرفها الامر مفيد حقا
دمت بكل الود عزيزتي

خواطر شابة يقول...

Haytham Alsayes
انتظر تقاريري المصورة ان شاء الله
دمت بكل الود

rack-yourminds يقول...

بنشكرك علي تعريفنا بتلك المواقع الهامه

د. ياسر عمر عبد الفتاح يقول...

إيه الواجب الصغير ده
الواجابات زمان كانت بخيرها
دلوقت مبقاش فيها بركة

سؤال واحد

عزيز يقول...

صافي هادشي اللي كتصفحي غي جوجل ويتيوب والجزيرة هع هع هع

خواطر شابة يقول...

rack-yourminds
الشكر كله ك على المرور والتعليق
دمت بكل الود

خواطر شابة يقول...

د. ياسر عمر عبد الفتاح
لا في ملحق بعد العيد هههه
دمت بكل لود

خواطر شابة يقول...

عزيز
نعم لانني منها أصل لكل ما أريد وكل ماأبحث عنه الله يجعل شي بركة
تعرف انني من تدوينتك اعدت اكتشاف موقع المساء انا كنت لااستطيع ابدا الدخول اليه منذ قرروا تجديده
تهلا فراسك بزاف وانا باقي يومين ونكون في عطلة هع هع هع

momken يقول...

حلوة الاجابات
والمواقع مفيده فعلا


كل سنه وحضرتك طيبه


تحياتى

sendbad يقول...

واجب لابد منه
وواجب جميل
اسعدني مروري
تحياتي

sendbad يقول...

واجب لابد منه
وواجب جميل
اسعدني مروري
تحياتي

الشاعر الفنان أحمد فتحى فؤاد يقول...

إختياراتك موفقة و متميزة

دمتى بخير

المجهول يقول...

واجب ممتع وجميل في الرد .. تقبلي مروري

طوبه فضه وطوبه دهب يقول...

تسلم ايدك ياقمر وحشانى كتير يارب تكونى فى احسن حال

Heba Faruq يقول...

شكراً لك كثيرا فهي مواقع مفيدة فعلا تمثل نافذة واسعة على العالم وخاصة اني لم اكن اعرف موقع مانشيت موقع جميل فعلا واشاركك رأيك في جوجل كاحسن محرك بحث

دمتي بكل ود

السُـلطانة يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

أدام الله المحبة في الله بينكم .. وما أجمل أن نتعرف على الشخص عن عمق!!

تحياتي لك.

خواطر شابة يقول...

momken
سعيدة بأول مرور وان شاء الله يدوم التواصل
دمت بكل الود

خواطر شابة يقول...

sendbad
وانا ايضا اسعدني مرورك وان شاء الله يدوم التواصل
دمت بكل الود

خواطر شابة يقول...

الشاعر الفنان أحمد فتحى فؤاد
شكرا على أطرائك ويارب اكون عند حسن الظن دائما
دمت بكل الود

خواطر شابة يقول...

المجهول
سعيدة بمرورك وان شاء الله يدوم التواصل
مع ودي

خواطر شابة يقول...

طوبه فضه وطوبه دهب
عزيزتي شكرا جزيلا على مشاعرك النبيلة التي اسعدتني تمنياتي لك بالسعادة والنجاح
دمت بكل الود والمحبة

خواطر شابة يقول...

Heba Faruq
عزيزتي تعرفين استغربت ان العديدين منكم لايعرفون موقع مانشيت خصوصا من المصريين أنا كنت اظنه معروف ومتداول لانه يجمع في طياته كل الصحف العربية ويعطي اهمية خاصة للصحافة المصرية
اسعدني مرورك
دمت بكل الود

خواطر شابة يقول...

السُـلطانة
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
جزاك الله خيرا على الدعوة الطيبة ولك مثلها ان شاء الله
سعيدة باول مرور وان شاء الله يدوم التواصل
دمت بكل الود والمحبة

أبو حسام الدين يقول...

هذا الواجب أصلا جاء من المشرق إلى المغرب وقد كنت سببا في أن أدخلته إلى المغرب، والفكرة كانت للإخت الأردنية آلاء العساف صاحبة مدونة ثلاثة أنامل وقلم.
على العموم مواقعك المفضلة جميلة ومميزة خاصة أنكِ تعتمدين على البحث عن الخبر.

دمت بخير

resalatye يقول...

بجد من احلى المدونات تسلم ايدك

خواطر شابة يقول...

ابو حسام الدين
شكرا على التوضيح والحمد لله كلنا واحد مشرقنا ومغربنا
دمت بكل الود أخي

خواطر شابة يقول...

resalatye
شكرا على اطرائك عزيزتي ويارب أكون عند حسن الظن دائما
دمت بكل الود وان شاء الله يدوم التواصل

Lyric Arabic Music يقول...

Thanks so much for the information!

ماجد العياطي يقول...

تواصل جميل ياخواطر

ويارب نشوف كلام جميل زي ده من بقيت حبايبنا المدونين

الله ينور ياخواطر

ماجد العياطي يقول...

تواصل جميل ياخواطر

ويارب نشوف كلام جميل زي ده من بقيت حبايبنا المدونين

الله ينور ياخواطر

خواطر شابة يقول...

Lyric Arabic Music
شكرا للمرور الطيب
دمت بكل الود

خواطر شابة يقول...

ماجد العياطي
شكرا على المرور الطيب تمنياتي لك بدوام التوفيق
مع ودي

غير معرف يقول...

المغرب .. المعذبون فى الأرض

في أحد الايام قررنا أن نزور منابع أم الربيع وهناك ستنقلب الصورة الجميلة التي راقصت العيون وسنصادف على الطريق أطفال لا تظهر لملابسهم ألوان ولا تظهر على وجوههم ملامح أستوقف الصغير السيارة ولكم أن تتوقعوا سنه فقامته بالكاد تصل لزجاج النافذة يحمل بيده سلة صغيرة من التين لا يعرف ألا لغته المحلية ، لم أستطع التواصل معه ، لكني عرفت أنه يريد بيعنا التين.

تالمت من المشهد خصوصا وأن أبني الصغير الذي لا يكبره ألا بالقليل يطرح علي أسئلة محرجة ماذا يفعل الصغير ؟ لماذا هو هكذا ؟ أين أمه؟..أسئلة بريئة تتعمق عندي لتصبح ، لماذا هذه المنطقة معزولة ؟ أين المسئولين ؟ أين الدولة ؟ أين الوزارة الوصية ؟ أين البرامج الحكومية ؟ . باقى المقال يوجد فى صفحة الحوادث بالرابط التالى www.ouregypt.us

خواطر شابة يقول...

غير معرف
كنت اتمنى لو كنت معرفا كنت سأجيبك واناقشك
دمت بود